طرق مختلفة للتصدي للعرق المفرط!

بوابة زينة وجمال » تجميل » مستحضر تجميل
29 - ربيع أول - 1441 هـ| 27 - نوفمبر - 2019


1

حلّ الصيف بشمسه الحارقة، والتي تسبب مشكلة تحاول النساء جاهدة تجنبها ألا وهي العرق، ومع ما يتركه العرق من أثر سلبي على المرأة، إلا أن التعرق الطبيعي هو الذي يسمح للجسم بالمحافظة على درجة حرارته الطبيعية عندما يكون الجسم ساخنا. والعرق يقوم بتبريد البشرة. لكن اذا كان العرق زائداً و كثيراً فإنه يصبح مزعجاً جداً؛ إذ إن العرق المفرط يعني التصبب الشديد للعرق الذي يمكن أن يعم كل الجسم أو يصيب بعض الأعضاء مثل الأقدام والأيدي. حتى التخوف من العرق الشديد في حالات الضغط الشديد،  وبذل الجهد يعطي عرقا بارداً.

وفي هذا المقال سوف نقدم لك بعض النصائح لمكافحة العرق و الروائح الكريهة الناتجة عنه.

ابقي نظيفة تحت أشعة الشمس:

فصل العطلة هو الصيف حيث الشمس و الحر، فصل جميل غير أنه يحمل بعض المعاناة بسبب قطرات العرق التي تتصبب على جبيننا عندما تبدأ درجة الحرارة في الارتفاع.

لتحسي أنك نظيفة و في حالة جيدة:

-         واظبي على الاستحمام اليومي.

-         استخدمي مزيل روائح البشرة المصنوع من الورد سواء كان على شكل رذاذ، أو على شكل كريات أو هلاميات فإن مزيل الروائح الوردي فعال جداً، حتى في فصل الصيف! يمكن أن يبقي الإبطين جافتين و من دون التأثير على البشرة ولا مثيل له في إعطائنا رائحة زكية، ونظافة و نعومة لساعات.

عندما يكون مزيل الروائح غير ناجع:

إذا كنت مرتاحة باستعمال مزيل الروائح و أخذ حمام بطرق منتظمة، فإن تلك هي الطريقة الناجعة للقضاء على مشكلة العرق لديك أما إن كنت ممن يعانون من العرق المفرط و المحرج.  فعندها لا بد من اللجوء إلى الطرق الطبية الحديثة و الجراحية لمكافحة هذا المشكلة.

العرق المفرط:

يعود العرق المفرط عادة للنشاط الزائد للغدد العرقية. وقد تتسبب بحدوث انتفاخات في البشرة، وبروزات على شكل حب أحمر؛ وذلك نتيجة لرشح العرق من مسامات بشرة الجلد. ولمعالجة هذه الأعراض المزعجة وجب متابعة العلاج عند مختص بانتظام.

علاج عرق القدمين:

سواء كنت واقفة، ماشية، مهرولة، كل حركاتك تعتمد على القدمين. و حتى تتمكني من القيام بكل هذه الحركات لا بد أن تكون تركيبة قدميك معقدة جداً، إذ تتألف القدمان من ثلاثين عظمة وقرابة عشرين عضلة، وما يقرب من مئة  من الألياف العصبية، وحوالي ثلاثين مفصلاً، و أكثر من 7000 نهاية عصبية،  لذلك لا بد من العناية جيداً بالقدمين وتنظيفهما واستخدام البودرة للوقاية من التعرق، بالإضافة إلى الحرص على ارتداء الأحذية ذات النوعية الجيدة والمريحة.

التعرق الليلي:

يكون تصبب العرق بالليل أقل مما هو بالنهار، لكن التعرق بالليل مزعج أيضا. و لا يجب أبداً إهمال هذا التعرق لأنه يمكن أن يسبب أعراض ثانوية قد  تكون خطيرة.

العرق عند الذكور:

67 بالمئة من الرجال يستعملون مستحضر مزيل الروائح، وبقيت نسبة ضئيلة من الرجال وجب إقناعها باستعمال هذه المستحضرات؛ لأنها تضفي إحساس بالنظافة والراحة.

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...