الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الخارجية » الزوجة وأم الزوج


11 - رجب - 1429 هـ:: 15 - يوليو - 2008

دمرتني والدته بظلمها!


السائلة:أم خالد س.

الإستشارة:محمد صادق بن محمد القردلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
 أشكر المولى عز وجل الذي أنعم علي بمعرفة طريقكم.. عسى أن تُكتب في صحيفة أعمالكم... فعلا احترت بماذا أصنف استشارتي هل هي شرعية أم اجتماعية أم نفسية... فهي اجتماعية ذات أبعاد نفسية ويحدها الشرع...علني أجد لديكم ما أتوق إليه من مشورة وعزاء حيث اُبتليت بنفور المحيطين بي لكثرة همومي..
أبدأ حديثي بحمد الله تعالى.. فعلا الحمد لله على كل حال.. أنا إنسانة اجتماعية ودودة أستطيع أن أصف نفسي بالطيبة والإيثار والكرم اللا محدود... لظروف أُسرية قاهرة وافقت على الزواج بشاب تقدم لخطبتي وقد كنت حينها ذات 24 سنة وأنهيت دراستي الجامعية الأولى وفي التحضير للدراسات العليا.. للأسف - قدّر الله وما شاء فعل- اضطررت لأن ارتبط بحامل الشهادة المتوسطة وقد سبق له الزواج من ابنة عمه وطلقها بعد أربعة شهور فقط من الزواج.. ليتني حينها كنت ذات وعي حتى أسأل عن صلاته... حيث فوجئت به تاركاً للصلاة لا يأبه بها ليضاف ذلك لصفاته.. أعلم أنني أسأت الاختيار لكنني كما سبق أن أخبرت كنت مضطرة لعدة ظروف، ولم أكن أراها عيوبا أو لربما رغبتي بالزواج حينها جعلتني لا أفكر بذلك.
 هناك طامة كبرى - والله المستعان - كان يُعرف عن أمه على مستوى المدينة أنها امرأة كاذبة ظلومة مفترية.. وطبعا لم أُعر ذلك اهتماما، وتم الزواج بسرعة - سبحان الله - وقد كانت أمه تستعجلنا.. فاكتشفت من ضمن الاكتشافات بعد الزواج أن والدته كانت تكذب في شأن عمره.. فقد كان يصغرني بثلاث سنوات، فصعقت حينها لكن شقيقتي ذكرتني بفلان وفلان من معارفنا زوجاتهم أكبر منهم وزيجاتهم من أفضل الزيجات، فلم أقتنع لكنني سكت على مضض مرغمة خشية الطلاق أو خشية المواجهة بعد الزواج شعرت أني لا شيء.
زوج صغير مطلق تعليمه متوسط تارك للصلاة وحيد والديه أمه مستقوية بطرق ملتوية تُعجز الذي أمامها تقلب الحقائق الأبيض تظهره أسود والأسود تجعلك تتخيل أنه أبيض وتقسم بالواحد الجبار.. شعرت أني ضائعة لا ملاذ لا ملجأ لا مأوى أمورنا بيد الأم زوج بلا شخصية مخادع مشابه لشخصية أمه بعامل التربية والتطبع.. أضف لذلك بعض الصفات الممقوتة الكذب والخيانات الزوجية..
تقوقعت على نفسي خشية الطلاق وصرت آلة تفريخ ظنا مني أنه سيتغير بعد الأطفال لكن للأسف الشديد.. بعد أن صار لدي خمسة أطفال.. أصبحت مصدر تهديد لأم زوجي حيث أنها شديدة الغيرة فكانت تخشى أن يرتبط ابنها بإنسانة واحدة بل كانت تتمنى أن تجعله يعدد الزوجات.. للأسف الشديد من ضمن سيئات زوجي أنه ضعيف جنسيا.. لكنني منذ البداية كنت أتأقلم معه حتى لا أشعره بالإحراج وعلمت مؤخرا أن ابنة عمه طليقته كانت تقول ذلك للناس..
المهم.. حاولت أن أجعله يكمل دراسته لنرتقي معاً ومن أجل أبنائنا، طبعا والدته من أشد المعارضين فكانت تستغرب طاعته لي ومحاولته لإكمال دراسته... طبعا كانت هي الغالبة فلم يكمل.. كنت أوقظه للصلاة ولا حياة لمن تنادي..
 باختصار دمرتني والدته بظلمها ودمرني هو بمساعدته لها وأنا الآن ضائعة أتمسك بحبل الله عل الله ينقذني من هذا البيت على خير!


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
طيّ استشارتك أختي الصبورة المكافحة أمّ خالد - وردت جُملةٌ من الخصال التي تتمتعين بها وأبرز ما تصدّرها صدق الود الطيبة والإيثار وإني إذ أبارك هذه الصفات وأشكر لك تحليك بها فإني في الحين ذاته أضمّ إلى هذه القائمة من التجلّيات الأخلاقيّة الرفيعة فضيلة الصبر التي رافقتك طيلة هذه الفترة منذ زواجك بهذا الشاب المدلل المنسحب المتفصّي من مسؤولية الزوجية والأبوّة والذي رغم الجوانب السلبيّة التي تُميّز شخصيته المهزوزة المنسحبة يظَلّ وسيظَل دائماً أباً لأبنائك الخمسة صبرك أيضاً اللافت على تهاونه في أمور دينه رغم ألمك وامتعاضك ومواقفه المتناقضة وسلوكياته الطفليّة السيئة أيضاً صبرك الأشد على أمه وقبولها على مضضٍ خوفاً لا حباً على عِلاّتها بعُجْرها وبُجْرها وتَرَدِّي صِيتها بين أهلها وقومها ممّا فاقم الوضعَ الأسري وزاد العلاقة توتّراً وسوءاً و حِدّةً وأراني مضطرّاً إلى صرف النظر عن خصوصيات زوجك الشخصيّة كَتطبّعه بطبع أمّه وخياناته الزوجية نظراً لكون هذه الخصوصيات ناجمةً عن الفراغ الروحي الذي نُشّئَ عليه وفقدان الرادع الخلقي الذي يقيده ويحدّ من ممارساته العشوائية وتَأصُّل التمثّلات السلوكية التي تَمَثَّلهَا وتَشَرَّبَها منذ يفاعته.. شَبَّ عليها في غياب الأب المُنكِر عليه والأخ المذكِّر والناصح الموجّه والداعية المقنع والصديق الملتزم المرشد والأم المراقبة المعاتبة الواعية وسَيَشِيب عليها إن نَفَد الصبر وتسرب اليأس من تعافيه وتعطّل لديك الرجاء وانقطع الأمل... فأنتِ التي بحكمتك شخّصتِ الداء وبذلت الجهد في استئصاله واجتثاثه سوف لا يشقُ عليك تلمّس الدواء الناجح وليس مستعصياً على زوجة صبورة مثلك المسارعة برتق ما أفسدته العلاقات والأمزجة والطبائع لصياغة نسيج أسري متماسك وسيتحقق هذا بإذن الله تعالى وبفضله أوّلاً ثم بالجهد المنتظَر منك والمزيد من الترفع عن بعض السلوكيات التّافهة التي تصدر عن أمّ بل حماةٍ خبرتِ أنتِ معدنها واعتدت على عشوائية مواقفها وقراراتها فَشَغَلَتْك واخْتَلَستْ منك الوقت الثمينَ الذي ينبغي أن يُنفََقَ في سبيل تنشئة أبنائك ورعايتهم وإعدادهم الإعداد السليم لاسيما أنّهم في أشدّ الحاجةْ إليك في هذه المرحلة الهشة من العمر لكي ينمُوا نموّاًً سوياً متوازناً عقلاً وديناً خلقاً وأدباً حمايةً وحفظاً لهم خصوصاً في غفلة الأب عنهم ففيهم تَجَشّمُ الصّعاب وتضحيةُ الأمهات ولك فيهم الأجر والثواب والسداد واثبتي على احتواء أبنائِك خَيْر احْتِوَاءٍ وتذكّري أن أي قرار آخر كالانفصال أو الطلاق أو الخلع ستكون عواقبه وخيمة تطال أبناءَك الخمسة فضلاً عن كونك ستظلين تحت وطأة معايشة معاناة المطلقات النفسية والاجتماعية والاقتصادية وفي هذا الاتجاه أدعوك أختي أمّ خالد الأمّ الصبُورة إلى التأمل فيما يأتي وتفعليه قدر الجهد والاستطاعة:
-         التوكل على الله خير التوكل والاستعانة به عزّ وجلّ فهو المعين المستجيب .
-         إدامة الذكر والدعاء لزوجك ولحماتك بصلاح الحال والهداية والتوفيق والسداد.
-         تجنب الوقوع في هاجس اليأس من صلاح حال زوجك قال الله تعالى: (لاَ يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ) يوسف 87
-    إدخال تغيير على حياتك الشخصية كازدياد العناية بجمالك وأنوثتك وإعادة ترتيب مواقع الأشياء ببيتك وإكسابها رَوْنَقاً أخاذاً يجتذبه فيجد فيه الدفء والاستقرار ويستشعر الأنس والمودة والسّكن.
-    ترويض النفس على نسيان الماضي بآلامهِ وشدّتِهِ لاسّيما فترة التعارف وقرار الزواج المفاجئ خصوصاً أنّ آليات التوافق النفسي والعلمي والثقافي لم تتهيأ لكما منذ البداية فلا فائدة تُرجى من ندمٍ على ما انقضى، فلقد سبق السيف العذل وقُضِيَ الأمرُ بما لا يُمكن استدراكُه.
-         التودد إليه وإلى حماتك ببعض الهدايا والأشرطة الإسلامية الهادفة.

أسأل الله أن يؤلف بينكما ويسعدكما دنيا وآخرة فبقدرته سبحانه تلين القلوب وتثبت اللهم ثبّت قلوبنا على دينك



زيارات الإستشارة:5574 | استشارات المستشار: 133


الإستشارات الدعوية

ما حكم قول: الجنة بدون ناس ما بتنداس ؟
الاستشارات الدعوية

ما حكم قول: الجنة بدون ناس ما بتنداس ؟

د.فيصل بن صالح العشيوان 05 - ذو القعدة - 1432 هـ| 03 - اكتوبر - 2011



الدعوة والتجديد

أحس بضيق نفس وهموم لا تزول!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )6406


استشارات إجتماعية

صديقة زميلتي تغار عليها مني؟!
البنات والحب

صديقة زميلتي تغار عليها مني؟!

الشيخ.خالد بن عبد العزيز أبا الخيل 08 - شوال - 1425 هـ| 21 - نوفمبر - 2004
الزوجة والأقارب

كيف أرعى والديّ وظروفي هكذا؟!!

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي3053

الزوجة وهاجس الطلاق

رجوعي له مستحيل، فهل أنا على صواب؟

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك3038

قضايا الخطبة

محتارة بين شخصين!

د.قذلة بنت محمد بن عبد الله القحطاني6415



استشارات محببة

أغلب مشاكلنا تنتهي بالصراخ والسبب أهله!
الاستشارات الاجتماعية

أغلب مشاكلنا تنتهي بالصراخ والسبب أهله!

السلام عليكم .. أنا وزوجي كثيرا الخصام والعتب فلا يمرّ أسبوع...

نوف سعود سعد2150
المزيد

أمي لن تزوجني لشاب أمّه لا ترتدي الحجاب!
الاستشارات الاجتماعية

أمي لن تزوجني لشاب أمّه لا ترتدي الحجاب!

السلام عليكم .. أنا طالبة بالثانويّة العامّة و منذ 3 أسابيع...

د.محمد سعيد دباس2151
المزيد

لم يعجبني قيام الخادمة بالتنظيف وزوجي موجود!
الاستشارات الاجتماعية

لم يعجبني قيام الخادمة بالتنظيف وزوجي موجود!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هل تصرّفي يعتبر نشوزا ؟ استيقظت...

د.مبروك بهي الدين رمضان2151
المزيد

خطيبي يتّهمني اتّهامات باطلة ويشكّ فيّ كثيرا!
الاستشارات الاجتماعية

خطيبي يتّهمني اتّهامات باطلة ويشكّ فيّ كثيرا!

السلام عليكم ..
أنا بنت خطبت وتمّ عقد قراني منذ 7 أشهر ، لكن...

منى محمد الكحلوت 2151
المزيد

كلّ عريس يتقدّم لي أصير عصبيّة جدّا!
الاستشارات النفسية

كلّ عريس يتقدّم لي أصير عصبيّة جدّا!

السلام عليكم .. عمري 31 سنة متخرّجة - هندسة قسم ميكانيكا - مشكلتي...

ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني2151
المزيد

 أعاني جدّا من ضربي لطفليّ!!
الإستشارات التربوية

أعاني جدّا من ضربي لطفليّ!!

السلام عليكم ورحمة الله للأسف الشديد أنا طبيبة أعاني جدّا من...

أماني محمد أحمد داود2151
المزيد

مشكلتي مع زوجي له علاقات قديمة مع النساء!
الاستشارات الاجتماعية

مشكلتي مع زوجي له علاقات قديمة مع النساء!

السلام عليكم ورحمة الله
عمري أربع وعشرون سنة وزوجي أربع وثلاثون...

جميلة بخيتان الحربي2151
المزيد

يريد أن يعيش معي فقط بشكل صوريّ من أجل ابنتنا !
الاستشارات الاجتماعية

يريد أن يعيش معي فقط بشكل صوريّ من أجل ابنتنا !

السلام عليكم ورحمة الله
قصّتي طويلة وهذا آخر باب أطرقه لأنّي...

أماني محمد أحمد داود2151
المزيد

أريد أفكارا تحقق المتعة والفائدة لطالباتي!
الإستشارات التربوية

أريد أفكارا تحقق المتعة والفائدة لطالباتي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأريد التكرم بمساعدتي للإجابة...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2152
المزيد

هل أضرب بوظيفتي عرض الحائط في سبيل إنقاذ ابني؟
الإستشارات التربوية

هل أضرب بوظيفتي عرض الحائط في سبيل إنقاذ ابني؟

السلام عليكم .. rnتحية طيبة إلى جميع الإخوة والأخوات العاملين...

د.محمد بن عبد العزيز الشريم2152
المزيد