الاستشارات الدعوية » الدعوة والتجديد


26 - رجب - 1435 هـ:: 26 - مايو - 2014

لم أعد تلك الفتاة الملتزمة التي كان الجميع يحترمها!


السائلة:nirmeen

الإستشارة:منيرة بنت عبدالله القحطاني

السلام عليكم..
أود السؤال عن أمر أتعبني كثرة التفكير فيه..
أرجو أن تقولوا لي هل ما فعلته خطأ - أنا فتاة ملتزمة محجبة لا أتحدث كثيرا مع الشباب إلا في الدراسة وعند الضرورة، لا أخالط كثيرا الشباب – حدث أن أضفت في موقع خاص بكليتنا أحد الزملاء بقيت أتحدث معه على أمور تخص الدروس ويشرح لي بعض الأمور كلامنا رسمي جدا أنا كنت أعرف من هو لكنه لا يعرفني – طلب مني أن أعطيه بعض الكتب التي ندرس بها لكي يعمل بها وأنا قبلت (رغم أني كنت أشك أنها ذريعة لكي يتعرف علي) لكن لم أقابله تركتها له في مكتبة وقلت له ستجدها في المكتبة الفلانية وقد فعلت ذلك عمدا لأنه يحتاج للدروس، إذا المهم أن يأخذها وليس شرطا أن يقابلني - ومرت 8 أشهر وأنا اترك له الكتب في هذه المكتبة في كل مرة يقول لي متى سنتعرف بمعنى أنه زميل أتحدث معه في الدراسة نحن في نفس الكلية يعني ليس في كل مرة أترك له الدروس في مكتبة - أنا لم أرد عليه وكنت أعيد نفس الأمر في كل مرة يطلب مني دروسا - وفي مرة شرحت له أني لا أحدث الرجال ولا أصافح وأني خجولة لذلك لم أعط له الكتب مباشرة له رغم أني أعرف من هو – قال لي لا عليك أتفهم وليس هناك أي مشكلة وإننا أصلا زملاء – أنا حقيقة لم يكن لدي أحد أطلب منه الدروس كنت أريد التعرف عليه لكي إذا احتجت إلى شيء أقول له هذا كانت نيتي في الأول لكن هو لا أدري ما كان يفكر به رغم أن حديثه كان فقط عن الكتب – وفي آخر مرة طلب مني بعض الأوراق وسألني إذا أردت أن أعطيها له أم أتركها لدى أحد فقلت له كما تريد – فأتى إلى قسمي وقابلته أعطيت له الأوراق التي طلبها مني وشرحت له بعض أمور الدراسة وذهب – ولا أحدثه إلا عندما يأتي ليأخذ دروسه غير هذا لم أره من بعيد أقول له مرحبا وأذهب في طريقي - لكني أشعر بالذنب رغم أني لم يتعد حديثنا عن الدروس، لكني شعرت أني أقوم بشيء خاطئ لأني قابلته صحيح إنه زميلي ونحن في الطب سنصبح عما قريب زملاء عمل- صديقتي تقول لي إن الأمر عادي المهم إني شرحت له بأني لا أخالط الشباب ولا أصافح ولست مثل الأخريات - لكن أظل أفكر في الأمر وابكي وحدي شعرت وكأنه كان يبحث عن فتاة لشيء آخر ويريد أن يرى من هي هذه- لا أدري اختلطت علي الأمور وأصبحت أفكر فقط فيه وفيما قد يفكر عني أني فتاة غير خلوقة لأني قابلته وكأن صورتي اتسخت، لا أدري لأن الجميع يعرفني ملتزمة وجادة – عندما قلت له إني لا أصافح الرجال ولا أتحدث كثيرا معهم قال بأن هذا أمر جيد وإن غيرت نظرته لفتيات الجامعة كلامه هذا آلمني بمعني أنهم يفكرون بأننا كلنا سواء شعرت أنه يفكر بأني أضفته لأتحدث معه لأني أعجبت به أو لا أدري أنا بماذا قد يفكر – رغم أن نيتي والله لم تكن غلا ليكون لي زميلا جديدا أطلب منه الكتب لأني تقريبا لا أعرف أحد غير صديقة واحدة أعادت العام ولا يمكنها أن تساعدني أما الذين أعرفهم طلبت من البعض ورفضوا يعني أنا نيتي كانت للدراسة – لكني أشعر بالألم وكلما أراه أفكر في أنه أخذ نظرة سيئة عني ولم أعد تلك الفتاة الملتزمة التي كان الجميع يحترمها ولا يقترب إليها أحد -


الإجابة

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
حياك الله غاليتي نرمين وأهلا وسهلا بك في دوحة لها أون لاين..
اطلعت على رسالتك وشعرت بما تشعرين به عزيزتي وربما كان هناك مبالغة منك في التفكير وأخذ الموضوع أكبر من حجمه.
عندما لا نقلق بماذا سيقال عنا وبماذا يفكرون لا نشعر بالألم والحزن، لأن الهدف واضح ومحدد، ولكن عندما نقلق فيعني ذلك أن الأمر يهمنا ويشغل بالنا..
أباح الشارع أن نتحدث مع الرجل الأجنبي في حدود ضيقة جدا وبضوابط حتى لا يطمع الذي في قلبه مرض، فلا بد عزيزتي أن تجتهدي في البحث عن زميلة لك في الدراسة وتذكري غاليتي من يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب.
غاليتي تقربي من الله عز وجل وأكثري من الاستغفار فهو مفرج للهموم والكرب والانشغال بذكر الخالق أفضل وأعلى درجة من التفكير بالمخلوق وبما يقول ويفكر..
لذا غاليتي أبدئي صفحة جديدة املئيها بالتوكل على الله والتفاؤل والأمل، والسعي نحو أهدافك وتحقيقها فلا تقتلي سعادتك يوم بالتفكير بأمور لا صحة لها..
وفقك الله عز وجل لخيري الدنيا والآخرة..

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:5969 | استشارات المستشار: 274


الإستشارات الدعوية

كيف أدعو زميلاتي إلى الخير؟
وسائل دعوية

كيف أدعو زميلاتي إلى الخير؟

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله ) 08 - محرم - 1433 هـ| 04 - ديسمبر - 2011

الدعوة والتجديد

هل أتحلل من ظلم زملائي؟

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )5204




استشارات محببة

أريد أسلوبا لكي لا يقلد الصغير الكبير!
الإستشارات التربوية

أريد أسلوبا لكي لا يقلد الصغير الكبير!

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته rnأشكر لكم جهودكم وسدد خطاكم...

أسماء أحمد أبو سيف2134
المزيد

أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !
الاستشارات الاجتماعية

أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !

السلام عليكم ورحمة الله.. أنا فتاة وعمري17، مشكلتي بأن أمي من...

ابتسام محمد المطلق2134
المزيد

صداقاتي محدودة وأخشى الاقتراب أو التعمّق في أيّ علاقة!
الاستشارات النفسية

صداقاتي محدودة وأخشى الاقتراب أو التعمّق في أيّ علاقة!

السلام عليكم أنا في السنة الثانية في الجامعة ، حالتي المادّية...

د.أحمد فخرى هانى2134
المزيد

بتصرّفاته هذه يقتل أنوثتي ويشكّكني حتّى في نفسي!
الاستشارات الاجتماعية

بتصرّفاته هذه يقتل أنوثتي ويشكّكني حتّى في نفسي!

السلام عليكم .. منذ بداية زواجي لاحظت على زوجي ومنذ أوّل ليلة...

مها زكريا الأنصاري2134
المزيد

كيف لي أن أُقدِّر ما اختلسته منها ؟
الأسئلة الشرعية

كيف لي أن أُقدِّر ما اختلسته منها ؟

السلام عليكم..rnفضيلة الشيخ: كانت أختي - في مراهقتي - تمنحني...

الشيخ.عبد المجيد بن راشد بن سعد العبود2135
المزيد

كيف أكون مثل أخي وأتخلص من ضيق أهلي؟
الإستشارات التربوية

كيف أكون مثل أخي وأتخلص من ضيق أهلي؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا شاب أبلغ من العمر 14 سنة,...

د.سعد بن محمد الفياض2135
المزيد

أريد حلا مع زوجي لبخله ولحساسيته!
الاستشارات الاجتماعية

أريد حلا مع زوجي لبخله ولحساسيته!

السلام عليكم ورحمة الله..rnمشكلتي أني كرهت زوجي ذو اللحية في...

سارة صالح الحمدان2135
المزيد

ابني عصبي يتبول ليلا ويعنف إخوانه!
الإستشارات التربوية

ابني عصبي يتبول ليلا ويعنف إخوانه!

السلام عليكم ورحمة الله.. ابني يعاني من اضطرابات، هو عصبي يتبول...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2135
المزيد

طفلي عمره سنتين ولم ينطق حتى الآن!
الإستشارات التربوية

طفلي عمره سنتين ولم ينطق حتى الآن!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. موضوع استشارتي يدور حول ابني...

أروى درهم محمد الحداء 2135
المزيد

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!
الإستشارات التربوية

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!

السلام عليكم.. أشيروا علي.. ابنتي عمرها 3 سنوات أحاول تحفيظها...

عزيزة علي الدويرج2135
المزيد